Isnin, 24 Disember 2012

فضل ذكر الله تعالى

فضل ذكر الله تعالى

 
 فضل مجالس الذكر
* «لا يقعد قوم يذكرون الله عز وجل إلا حفتهم الملائكة، وغشيتهم الرحمة، ونزلت عليهم السكينة، وذكرهم الله تعالى فيمن عنده».
[رواه مسلم من حديث أبي هريرة]
فضل ذكر الله تعالى
* «أحب الكلام على الله تعالى قول: سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر».
[رواه مسلم من حديث سمرة بن جندب]
* «قول سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر؛ أفضل مما طلعت عليه الشمس».
[رواه مسلم من حديث أبي هريرة]
* «من قال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، عشر مرات كان كمن أعتق أربعة أنفس من ولد إسماعيل».
[متفق عليه من حديث أبي أيوب].
* «من قال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير في يوم مائة مرة كانت له عدل عشر رقاب، وكتبتٍ له مائة حسنة، ومحيت عنه مائة سيئة، وكانت له حرزًا من الشيطان ليومه ذلك حتى يمسي، ولم يأت أحد بأفضل مما جاء به إلا رجل عمل أكثر منه».
[متفق عليه من حديث أبي هريرة]
* «من قال: سبحان الله وبحمده مائة مرة حطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر».
[متفق عليه من حديث أبي هريرة]
* «من قال: سبحان الله مائة مرة كتب له ألف حسنة أو حط عنه ألف خطيئة».
[رواه مسلم من حديث سعد بن أبي وقاص]
* «من قال: لا حول ولا قوة إلا بالله حصل على كنز من كنوز الجنة».
[رواه البخاري من حديث أبي موسى الأشعري]
* «من قال: رضيت الله ربًّا وبالإسلام دينًا وبمحمد ( نبيًّا ورسولاً وجبت له الجنة».
[رواه مسلم من حديث أبي عبد الرحمن الحبلي]
* «من قال: سبحان الله العظيم وبحمده غرست له نخلة في الجنة».
[رواه ابن حبان والنسائي من حديث جابر وهو حديث صحيح، انظر الأحاديث الصحيحة للألباني رقم (64)]
فضل الذكر عند لبس الثوب
* «من قال عند لبس ثوبه: الحمد لله الذي كساني هذا الثوب من غير حول مني ولا قوة غفر له ما تقدم من ذنبه».
[رواه أبو داود وابن ماجه وأحمد من حديث معاذ وهو حديث حسن، انظر إرواء الغليل للألباني (1989)]
فضل الذكر بعد الفراغ من الوضوء
* «من قال بعد وضوئه: أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله فتحت له أبواب الجنة الثمانية يدخل من أيها شاء».
[رواه مسلم من حديث عمر بن الخطاب]
فضل الذكر عند دخول المسجد
* «من قال عند دخول المسجد: أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم، حفظ من الشيطان سائر اليوم».
[رواه أبو داود من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص انظر صحيح الجامع للألباني رقم (4591)].
فضل الذكر بعد الأذان
* «من قال مثل ما يقول المؤذن ثم صلى على النبي ( وسأل له الوسيلة حلَّت له شفاعة النبي عليه الصلاة والسلام».
[رواه مسلم من حديث أبي عمرو بن العاص]
* «من قال مثل ما يقول المؤذن ثم قال: لا إله إلا الله من قلبه دخل الجنة».
[رواه مسلم من حديث عمر بن الخطاب]
* «من قال بعد الأذانٍ: أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدًا عبده ورسوله رضيت بالله ربًا وبمحمد ( نبيًا ورسولاً وبالإسلام دينًا غفر له ذنبه».
[رواه مسلم من حديث سعد بن أبي وقاص]
* «من قال بعد الأذان: اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمدًا الوسيلة والفضيلة وابعثه مقامًا محمودًا الذي وعدته حلت له شفاعتي يوم القيامة».
[رواه البخاري من حديث جابر]
فضل الذكر عند دخول المنزل
* «من دخل منزله فسلم على أهله خرج الشيطان من منزله وكان في رعاية الله».
[أخرجه مسلم من حديث جابر (]

فضل الدعاء بعد الأذان
* «من دعا بين الأذان والإقامة لم يرد دعاؤه».
[رواه أبو داود وأحمد من حديث أنس وصححه الألباني في إرواء الغليل رقم (242)]
فضل الذكر بعد الصلاة
* «من قال بعد الصلاة: سبحان الله والحمد لله والله أكبر ثلاثًا وثلاثين، لم يأتِ أحد بأفضل منه إلا من صنع مثل ما صنع».
[متفق عليه من حديث أبي هريرة]
* «من قال بعد الصلاة: سبحان الله ثلاثًا وثلاثين، والحمد لله ثلاثًا وثلاثين، والله أكبر ثلاثا وثلاثين، لم يخب قائلهن».
[رواه مسلم من حديث كعب بن عجرة]
* «من سبح الله في دبر كل صلاة ثلاثًا وثلاثين، وحمد الله ثلاثًا وثلاثين، وكبر الله ثلاثًا وثلاثين، وقال تمام المائة: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير غفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر».
[رواه مسلم من حديث أبي هريرة]
فضل الذكر بعد صلاة الصبح
* «من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله تعالى حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت كأجر حجة وعمرة تامة تامة تامة».
[رواه الترمذي من حديث أنس وهو صحيح كما قال الألباني في صحيح الجامع رقم (6222)]
فضل الذكر عند الصباح والمساء
* «من قال في يومه أو ليلته: اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت أعوذ بك من شر ما صنعت، فمات دخل الجنة».
[رواه البخاري من حديث شداد بن أوس]
* «من قال حين يصبح وحين يمسي: سبحان الله وبحمده مائة مرة لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به إلا أحد قال مثل ما قال أو زاد عليه».
وفي رواية: «سبحان الله العظيم وبحمده».
[رواه مسلم من حديث أبي هريرة]
* «من قرأ حين يصبح وحين يمسي: قل هو الله أحد، والمعوذتين؛ كفته من كل شيء».
[رواه أبو داود والنسائي من حديث عبد الله بن خبيب وصححه الألباني، انظر صحيح الجامع (4582)]
* «من قال حين يصبح وحين يمسي ثلاثًا: أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق لم يضره شيء».
[رواه مسلم من حديث أبي هريرة]
* «من قال حين يصبح وحين يمسي ثلاثًا: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم لم يضره شيء».
[رواه أبو داود والترمذي من حديث عثمان وهو صحيح كما في الفتوحات 3/99 والجامع للألباني (5621)]
* «من قال إذا أصبح أو أمسى: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير؛ كان له عدل رقبة من ولد إسماعيل، وكتب له عشر حسنات، وحط عنه عشر سيئات، ورفع له عشر درجات، وكان في حرز من الشيطان».
[رواه أبو داود وأحمد وابن ماجه وصححه الألباني في صحيح الجامع (6294)]
* «من قال حين يصبح أو يمسي: حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم. سبع مرات؛ كفاه الله ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة».
[أخرجه ابن السني وأبي داود وصحح إسناده]
فضل الدعاء في صلاة الجمعة
* «من دعا في صلاة الجمعة ما بين جلوس الإمام على المنبر إلى أن يسلم من الصلاة استجيب دعاه».
[رواه مسلم من حديث أنس]
فضل الذكر عند النوم
* «من قرأ عند النوم الآيتين من آخر سورة البقرة كفتاه».
[متفق عليه من حديث أبي مسعودٍ]
* «من توضأ قبل النوم فقال: اللهم إني أسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك، وألجأت ظهري إليك رغبة ورهبة إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك، آمنت بكتابة الذي أنزلت، وبنبيك الذي أرسلت فإن مات مات على الفطرة».
[متفق عليه من حديث البراء بن عازب]
* «من قرأ آية الكرسي عند نومه لم يزل عليه من الله حافظ ولا يقربه شيطان حتى يصبح».
[رواه البخاري من حديث أبي هريرة]
* «من قرأ قل يا أيها الكافرون عند نومه ونام على خاتمتها كانت له براءة من الشرك».
[رواه أبو داود وأحمد والدارمي من حديث نوفل الأشجعي وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (1172)]
فضل الذكر أثناء النوم
* «من تعار من الليل فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، والحمد لله وسبحان الله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله، ثم قال: اللهم اغفر لي أو دعا الله استجيب له، فإن توضأ قبلت صلاته».
[رواه البخاري من حديث عبادة بن الصامت]
* «من دعا الله أو سأله أو استغفره حين يمضي ثلث الليل إلا استجاب الله له».
[متفق عليه من حديث أبي هريرة]
فضل الذكر في ساعات الليل
* «في الليل ساعة من وافقها وسأل الله تعالى من أمر الدنيا والآخرة إلا أعطاه الله إياه».
[رواه مسلم من حديث جابر بن عبد الله]
فضل حمد الله تعالى لمن مات له ولد
* «من مات له ولد فحمد الله واسترجع بنى الله له بيتًا في الجنة وسماه بيت الحمد».
[رواه أحمد وابن حبان من حديث أبي موسى الأشعري وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (1408)]
فضل الصلاة على النبي عليه الصلاة والسلام
* «من صلى على النبي عليه الصلاة والسلام صلاة واحدة صلى الله عليها بها عشرًا».
[رواه مسلم من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص]
فضل الذكر عند الشدائد
* «من قال عند الشدائد: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين إلا فرج الله عنه».
[أخرجه الترمذي من حديث سعد بن أبي وقاص، وهو صحيح كما قال الألباني في الكلم الطيب (122)]
فضل الذكر عند الهم والحزن
* «من أصابه هم أو حزن فقال: اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك في قبضتك، ناصيتي بيدك ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسه، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحدًا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن العظيم نور صدري، وربيع قلبي، وجلاء حزني، وذهاب همي، أذهب الله تعالى حزنه وأطال فرحه».
[أخرجه أحمد وابن حبان من حديث عبد الله بن مسعود، انظر الصحيحة للألباني (198)]
فضل الذكر لمن عليه دين
* «من كان عليه دين فقال: اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، واغنني بفضلك عمن سواك أدى الله عنه».
[رواه الترمذي وأحمد من حديث علي وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (2622)]
فضل الذكر عند وسوسة الشيطان في الصلاة
* «من وسوس الشيطان له في صلاته فقال: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، وتفل عن يساره ثلاثًا، أذهب الله عنه ذلك».
[رواه مسلم من حديث عثمان بن أبي العاص]
فضل الذكر عند زيارة المريض
* «من عاد مريضًا فقال عنده سبع مرات: أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك إلا عافاه الله».
[رواه أبو داود وأحمد من حديث ابن عباس وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (6264)]
فضل الذكر عند المرض
* «من قال في مرضه: لا إله إلا الله والله أكبر، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، لا إله إلا الله ولا حول ولا قوة إلا بالله، لم تطعمه النار».
[رواه ابن ماجه وابن حبان من حديث أبي سعيد الخدري وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (1390)
فضل الذكر آخر الحياة
* «من كان آخر كلامه من الدنيا لا إله إلا الله دخل الجنة».
[رواه أبو داود وأحمد من حديث معاذ بن جبل وهو حديث حسن، انظر الإرواء للألباني رقم (687)]
فضل الدعاء للميت
* «من مات له ميت فليدعو له بالخير فإن الملائكة تؤمن على ما يقول».
[رواه مسلم من حديث أم سلمة]
فضل الذكر لمن أصابته مصيبة
* «من أصابته مصيبة فقال: إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم أجرني في مصيبتي وأخلف لي خيرًا منها إلا أخلف الله له، وأجره في مصيبته».
[رواه مسلم من حديث أم سلمة]
* «من مات له ولد ثم احتسب الأجر فله الجنة».
[رواه البخاري من حديث أبي هريرة]
فضل ثناء الناس على الرجل بعد موته
* «من أثنى عليه الناس خيرًا بعد موته وجبت له الجنة».
[متفق عليه من حديث أنس]
فضل الدعاء يوم الجمعة
* «من دعا يوم الجمعة ووافق دعائه ساعة الاستجابة إلا استجاب الله تعالى له».
[متفق عليه من حديث أبي هريرة]
فضل الدعاء عند الصيام
* «من دعا الله وهو صائم لم ترد دعوته».
[رواه أحمد وابن ماجه من حديث أبي هريرة وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (1797)]
فضل سؤال الشهادة في سبيل الله
* «من سأل الله تعالى الشهادة بصدق بلغه الله تعالى منازل الشهداء، وإن مات على فراشه».
[رواه مسلم من حديث سهل بن حنيف]
فضل الدعاء عند القتال
* «من دعا الله عند النداء وعند البأس استجاب الله دعاءه».
[رواه أبو داود وابن حبان من حديث سهل بن سعد وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (3074)]
فضل الذكر عند السفر
* «من قال لأهله أو لأخيه عند سفره: أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه إلا حفظهم الله تعالى».
[رواه أحمد وابن ماجه من حديث أبي هريرة وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (16)]

* «من قال للمسافر: أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم عملك إلا حفظه الله».
[رواه النسائي وابن حبان من حديث ابن عمر وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (968)]
فضل الدعاء عند السفر
* «من دعا الله في سفره استجاب الله دعاءه».
[رواه البخاري في الأدب المفرد وأبو داود من حديث أبي هريرة وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (596)]
فضل الذكر عند نزول منزل
* «من نزل منزلاً فقال: أعوذ بكلمات الله التامَّات من شر ما خلق؛ لم يضره شيء حتى يرتحل من منزله ذلك».
[رواه مسلم من حديث خوله بنت حكيم]
فضل الذكر عند دخول المنزل
* «من دخل منزلاً فقال: بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، وعلى ربنا توكلنا، اللهم إني أسألك خير المولج وخير المخرج قال الشيطان: لا مبيت لنا الليلة».
[رواه مسلم من حديث جابر]


فضل الذكر بعد الطعام
* «من قال بعد أكله أو شربه: الحمد لله إلا رضي الله تعالى عنه».
[رواه مسلم من حديث أنس]
* «من قال بعد فراغه من طعامه: الحمد لله الذي أطعمني هذا ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة غفر له ما تقدم من ذنبه».
[رواه أبو داود وابن ماجه وأحمد، انظر الإرواء (1989) من حديث معاذ ابن أنس]
فضل السلام وإفشائه
* «من أفشى السلام وأطعم الطعام وصلى والناس نيام؛ دخل الجنة بسلام».
[رواه الترمذي وابن ماجه وأحمد من حديث عبد الله بن سلام وصححه الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (569)]
* «من قال في سلامه: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: حصل على ثلاثون درجة من الأجر».
[رواه البخاري في الأدب المفرد من حديث أبي هريرة وهو حسن كما قال الألباني في تخريج المشكاة رقم (4644)]

* «من صافح أخاه المسلم إذا لقيه: إلا غفر الله لهما قبل أن يفترقا».
[رواه أبو داود من حديث البراء بن عازب وهو حسن لغيره كما قال الألباني في الأحاديث الصحيحة رقم (525)]
فضل الذكر عند الجماع
* «من أتى أهله فقال: بسم الله، اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان من رزقتنا ثم قضي بينهما بولد لم يضره شيطان أبدًا».
[متفق عليه من حديث ابن عباس]
فضل الذكر عند القيام من المجلس
* «من قال في مجلس كثر فيه لغطه قبل أن يقوم: سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك: إلا غفر له ما كان في مجلسه ذلك».
[رواه النسائي والترمذي من حديث أبي هريرة وهو صحيح كما قال الألباني في صحيح الجامع رقم (6068)]
فضل الذكر عند الغضب
* «من قال عندما يشتد عليه غضبه: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: ذهب عنه ما يجد».
[متفق عليه من حديث سليمان بن صرد]
* «من كظم غيظه وهو يقدر أن ينفذه: دعاه الله سبحانه وتعالى على رءوس الخلائق يوم القيامة حتى يخيره من الحور ما شاء».
[رواه أبو داود والترمذي من حديث معاذ بن أنس وهو حسن بشواهده، انظر صحيح الجامع رقم (6398)]
فضل الذكر عند رؤية مبتلى بمرض أو غيره
* «من رأى مبتلى فقال: الحمد لله الذي عافاني مما ابتلاك به وفضلني على كثير ممن خلق تفضيلاً: لم يصبه ذلك البلاء ما عاش».
[رواه الترمذي من حديث أبي هريرة وهو حديث حسن بشواهده، انظر الأحاديث الصحيحة رقم (602)]
فضل الذكر عند دخول السوق
* «من دخل السوق فقال: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيى ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شيء قدير؛ كتب الله له ألف ألف حسنة ومحا عنه ألف ألف سيئة ورفع له ألف ألف درجة».
[رواه الترمذي من حديث ابن عمر وهو حديث حسن، انظر صحيح الجامع (6231)]
فضل الدلالة على الخير والحث عليها
* «من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئًا».
[رواه مسلم من حديث أبي هريرة]
فضل حفظ اللسان
* «من يضمن ما بين لحييه وما بين فرجيه: تُضْمَنُ له الجنة».
[رواه البخاري من حديث سهل بن سعد]
فضل الصدقة
* «الصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار».
[رواه الترمذي من حديث معاذ وهو حسن صحيح، انظر الإرواء (413)]
فضل الرد عن غيبة الأخ المسلم
* «من رد عن عرض أخيه: رد الله تعالى عن وجهه النار يوم القيامة».
[رواه الترمذي من حديث أبي الدرداء وهو صحيح كما قال الألباني في صحيح الجامع رقم (6138)]
فضل الدعاء للأخ في الله في ظهر الغيب
* «من دعا لأخيه في ظهر الغيب: استجاب الله دعوته، وقال له الملك الموكل: ولك بمثله».
[رواه مسلم من حديث أبي الدرداء]

فضل الدعاء
* «من دعا الله بدعوة آتاه الله إياها أو صرف عنه من السوء مثلها ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم».
[رواه الترمذي من حديث عبادة بن الصامت وهو حسن كما قال الألباني في صحيح الجامع رقم (5513)]
فضل الاستغفار
* «من قال: اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، من قالها بالنهار موقنا بها فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة، ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة». [رواه البخاري من حديث شداد بن أوس]
* «من قال: أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه غفرت ذنوبه وإن كان قد فر من الزحف».
[رواه الحاكم وقال: صحيح على شرط البخاري ومسلم، انظر المشكاة رقم (2353)]

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

Tiada ulasan:

Catat Ulasan

Catat Ulasan